اختتمت جمعية تيرو للفنون وإدارة مسرح إسطنبولي فعاليات مهرجان تيرو الفني الدولي في المسرح الوطني اللبناني في مدينة صور، وذلك في حضور وزيرالثقافة اللبنانية الدكتور غطاس خوري ممثلاً بالمستشار الياس دومر، ونائب القائد العام في اليونيفيل ، ووفد ممثلاً قائد الجيش وبلدية صور وحشد من الأهالي والطلاب ، وشاركت في المهرجان عروض أدرينالين لأسماء مصطفى، وآغا محمد خان لناڤيد ميمار من إيران واحتضار لمصطفى الهلالي، واللحن الأخير لكمال فراد، وأوتير لميلودي مورو، وعرضين لفرقة وصل وكلاون مي إن ، وعرضين طلعة وزوايا نتاج ورش تدريبية من فلسطين ولبنان .

وعرض في المهرجان 39 فيلماً قصيراً من 12 بلداً تنوعت بين الروائي والوثائقي والتحريك من بينها رجل يغرق لمهدي فليفل والعبور لأيمن نايفة من فلسطين ، وليلة حبّ لحلمي نوح من مصر، وبيت بيوت ليارا بوريللو وآخر أيّام رجل الغد لفادي باقي من لبنان ، ودونسيا لأروب دويفيدي من الهند، وآسية لمحمد الحارثي من عمان، وموج 98 لإيلي داغر الحاصل على جائزة أفضل فيلم قصير في مهرجان كان ، وقدمت جوقة الأطفال في جمعية شركاء نحن في لبنان عرض موسيقي .

وأعلنت اللجنة التحكيمية المؤلفة من الهولندي نيل فيندر والعراقي محمد العامري وصلاح عطوي وعدنان زيدان من لبنان نتائج المسابقة للعروض المسرحية ، وفاز بجائزة أفضل ممثل مصطفى الهلالي عن مسرحية احتضار من العراق ، وحاز عرض أتور من الأرجنتين جائزتي أفضل ممثلة لجميلة آتور وأفضل إخراج لميلودي مورو، كما حصلت الجزائر على جائزة أفضل نص مسرحي لصلاح الدين تركي عن مسرحية اللحن الأخير، وفازت أسماء مصطفى بجائزة أفضل عرض متكامل عن مسرحية أدرينالين من الأردن، ونوهت لجنة التحكيم بعرض فرقة كلاون مي إن من لبنان .

هذا ويعتبر المسرح الوطني اللبناني أول مسرح وسينما مجانية في لبنان ،ويشكل المهرجان جزءاً من مشروع الثقافة والفنون من أجل التنمية والتغيير الاجتماعي في جنوب لبنان الذي تنفذه جمعية تيرو للفنون بالتعاون مع مؤسسة دروسوس والذي يشمل أيضاً برامج تدريبية في مجالات المسرح والسينما والرسم تستهدف الأطفال والشباب في مدينتي صور والنبطية والبلدات المحيطة بهما .

https://www.youtube.com/watch?v=4FpOfWNyKxc