استقبل الأمين العام للجماعة الإسلامية في لبنان، الأستاذ عزّام الأيوبي، مساء الخميس (6/12/2018) في مركز الجماعة في بيروت، وفداً نيابياً من المجلس التشريعي الفلسطيني برئاسة، الدكتور محمود الزهّار، وبحضور ممثل حركة حماس في لبنان، الأستاذ علي بركة، وبعض قيادي الجماعة، وقد وضع الدكتور الزهّار الأمين العام في صورة المعاناة التي يعيشها الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس ومخيّمات الشتات، والتحدّيات التي تواجهه في هذه المرحلة، لا سيّما في ظل الحديث عن تصفية القضية الفلسطينية من خلال ما يُعرف بـ “صفقة القرن”، كما شرح أهداف الزيارات التي يقوم بها وفد التشريعي الفلسطيني على عدد من الدول لحشد الدعم والتأييد لقضية الشعب الفلسطيني.

 

من جهته رحّب الأمين العام للجماعة بالوفد، وأكد وقوف الجماعة الإسلامية، بما تملكه من طاقات، إلى جانب قضية الشعب الفلسطيني، منوّهاً بصموده في مواجهة التحديات، ودوره في إسقاط المؤامرات.