نظم الاتحاد اللبناني للتايكواندو دورة تخريج حكام في نادي المون لاسال-عين سعاده.شارك في الدورة 75 مشارك خضعوا في اليوم الثاني الى الامتحانات .و قد حضر رئيس الاتحاد الدكتور حبيب ظريفه وعضوا الاتحاد الماستر جو خوري والماستر المهندس ايلي نعمه.

يشار الى أن جميع لجان الاتحاد تعمل على تحسين و تطوير قدراتها عبر الدورات التي تنظمها على مدار السنة ومنها دورات تخريج الحكام في ظل كثافة البطولات ومنها “الدوري اللبناني للتايكوندو “.

وفي ختام الدورة ،القى الرئيس ظريفة كلمة ذكر فيها أن لعبة التايكواندو في لبنان ما قبل بطولة بيروت المفتوحة للتايكواندو لعام 2018 قد اختلفت عن ما بعدها و لم يعد عمل الاتحاد يقتصر فقط على الصعيد المحلي بل بات على مستوى عالمي “ولا عودة الى الوراء بالعكس تماماً سنطوّر عملنا وقدراتنا وان مسؤولية هذا التقدم تقع على عاتق جميع اللجان و بخاصة لجنة الحكام”. كما ركز ظريفة على أهمية التعليم و التوعية لجميع أهل اللعبة، “ولهذا السبب يعمل الاتحاد على خلق تواصل بين جميع اللجان مما يفسر اصراره على ضرورة الاشتراك في

دورات الحكام و التقدم الى حكم لجميع الراغبين بالترشح الى حزام أسود 4 و 5 دان من مدربين أو لاعبين.ويتم العمل على هذا التواصل لخلق توعية أكبر لدى أهل اللعبة و تحفيزهم على التطور لتحسين اللعبة”.

أما المشاركون من حكام و مدربين و لاعبين فقد عبروا عن تفاؤلهم بالمرحلة المقبلة و عن جهوزيتهم لدعم الاتحاد في برنامجه المستقبلي.

أشرف على هذه الدورة رئيس اللجنة الفنية الاستشارية العليا الغراند ماستر باسم عاد و ترأستها نائبة رئيس لجنة الحكام في الاتحاد الدولي ورئيسة لجنة الحكام في الاتحاد اللبناني الماستر جولي ديب وضمّت أعضاء اللجنة الماستر علي رعد الماستر زياد فرج وخور ونعمه.