وصل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون واللبنانية الاولى السيدة ناديا الشامي عون إلى مطار جون كينيدي في نيويورك عند الخامسة والنصف مساء بالتوقيت المحلي (الثانية عشرة والنصف منتصف الليل بتوقيت بيروت) لتمثيل لبنان في الجمعية العمومية للامم المتحدة.

وكان في استقبال الرئيس عون واللبنانية الاولى في المطار، رئيسة بعثة لبنان الدائمة لدى الأمم المتحدة السفيرة أمل مدللي، والسفير اللبناني لدى واشنطن السفير غابي عيسى، والملحق العسكري في البعثة العميد الركن فادي داود واركان البعثة والسفارة، ومدير محطة طيران الشرق الاوسط في نيويورك السيد اديب القسيس.

واعرب الرئيس عون في تصريح ادلى به بعيد وصوله الى نيويورك، عن امله في ان تتيح مشاركته في اعمال الجمعية العمومية للامم المتحدة، ايصال المواقف اللبنانية من التطورات الداخلية والاقليمية، الى قادة دول العالم الذين يلتقون في نيويورك، لافتاً الى ان الظروف الراهنة في لبنان ودول الجوار تجعل من المشاركة اللبنانية في اجتماعات الجمعية العمومية ضرورة تفرضها دقة المرحلة.

واكد الرئيس عون انه آت الى نيويورك ليسمع دول العالم موقف لبنان من المسائل التي تعتبر من اولوياته.

وينضم الى الوفد اللبناني في نيويورك، وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل الذي كان وصل الى الولايات المتحدة يوم الاحد.