أكد وزير الخارجية السوري وليد المعلم أن سوريا تتطلع لعلاقات حسنة مع الدول المجاورة، قائلا: “نتطلع لعلاقات حسنة مع جيراننا لكنه على من أخطأ بحقنا أن يراجع مواقفه، هناك تغير في مزاج الجامعة العربية من سوريا ومسؤولون عرب يتساءلون عن إعادة عضويتها”.

واضاف في مقابلة مع روسيا اليوم: “علاقتنا مع الرئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون وقوى لبنانية أخرى جيدة لكن معادلة العلاقة مع بيروت تغيرت.”

وفي ملف اللاجئين، أشار المعلم إلى أن “الغرب يمنع السوريين من العودة لبلادهم بترهيبهم وتخويفهم من أن حياتهم في خطر.”

ولفت الى انه “يتم التنسيق مع روسيا في ملف إعادة اللاجئين واستقبلنا آلافا من العائدين، وقادرون على استيعاب اللاجئين العائدين وربط الملف بالعملية السياسية يعيق تحقيق عودتهم”.