أعلنت وزارة الخارجية الأميركية، أن وزير خارجيتها، مايك بومبيو ناقش مع المبعوث الأممي إلى سوريا، ستافان دي ميستورا، عقد اجتماع لجنة صياغة الدستور السوري.
وقالت وزارة الخارجية في بيان، بحسب وكالة “سبوتنيك”: “تم مناقشة التقدم الذي حققه المبعوث الخاص بعقد اجتماع للجنة الدستورية في أقرب وقت ممكن”.
وأشارت وزارة الخارجية إلى أن وزير الخارجية دعم جهود دي مستورا، فضلا عن ذلك بحث معه ضرورة تقديم المساعدة الفورية إلى المحتاجين في سوريا.
وكان المبعوث الأممي الخاص لسوريا، ستافان دي ميستورا، قد أعلن بأنه سيغادر منصبه في شهر تشرين الثاني/نوفمبر المقبل، لأسباب شخصية.