أعلن المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالن الجمعة أن إسطنبول ستستضيف في الـ27 من تشرين أول الجاري قمة رباعية بمشاركة زعماء تركيا وروسيا وألمانيا وفرنسا لبحث الأزمة السورية.

وفي بيان صادر عنه، قال كالن إن الزعماء “سيبحثون في القمة الوضع الميداني في سوريا، واتفاق إدلب، والعملية السياسية وكل جوانب الأزمة السورية”، مضيفا: “من المتوقع أن تتم خلال القمة الرباعية موائمة الجهود المشتركة لإيجاد حل دائم للأزمة في سوريا”.

وفي ذات السياق، أكدت الرئاسة الفرنسية تأكيدها مشاركة الرئيس إيمانويل ماكرون في القمة المرتقبة في إسطنبول، وقال إنها “ستركز على وقف إطلاق النار في إدلب السورية لتجنب كارثة إنسانية”.