إعتبرت كندا أن الرواية التي سردتها الرياض حول مقتل الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصليتها بإسطنبول “غير متماسكة وتفتقر إلى المصداقية” وطالبت بإجراء “تحقيق معمّق”.

وقالت وزيرة الخارجية الكندية كريستي فريلاند في بيان مساء السبت، إن: “التفسيرات التي قدّمت حتى اليوم غير متماسكة وتفتقر إلى المصداقية”. وأضافت في البيان الذي نشر على موقع الحكومة: “تدين كندا بشدة مقتل الصحفي جمال خاشقجي الذي أكدت المملكة العربية السعودية حدوثه في قنصليتها في إسطنبول”.

وأضافت “نكرّر المطالبة بتحقيق معمّق يجري بالتعاون الكامل مع السلطات التركيّة وبسرد كامل ومتين لملابسات مقتل خاشقجي”، مشدّدة على “وجوب أن يحاسَب المسؤولون عن هذه الجريمة وأن يواجهوا العدالة”.

وقدّمت الوزيرة الكندية كذلك التعازي إلى خطيبة خاشقجي التركية خديجة جنكيز وإلى أسرته وأقاربه الذين “يمزّقهم” الألم، حسب تعبيرها.