ذكر موقع i24news الإسرائيلي، أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو غادر مساء السبت إلى فرنسا لمطالبة باريس بالضغط على لبنان في إطار قضية “مصانع الصواريخ الإيرانية في لبنان”.
وحسب الموقع سيلتقي نتنياهو بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الاثنين على هامش مراسم إحياء الذكرى المئوية للحرب العالمية الأولى.
وأشار الموقع إلى أن نتنياهو فكّر في إلغاء زيارته إلى فرنسا، لكنه عاد عن قراره في آخر لحظة.
وذكر الموقع أن جهود نتنياهو ومساعيه لم تفلح إلى الآن في ترتيب لقاء مع الرئيس الروسي فلاديمر بوتين، الذي سيكون كذلك في فرنسا.