أزاحت أودي الستارة عن سيارتها الإختبارية «AI:TRAIL» في معرض فرانكفورت الدولي للسيارات. وتجمع السيارة الإختبارية مفهوم القيادة على الطرق الوعرة مع تقنيات القيادة الذاتية والقدرات الفائقة للأداء.

وتَحمل تصميماً صلباً ومميّزاً يتمتع بمساحات داخلية واسعة وألواح زجاجية كبيرة تمنح الركاب مظهراً بانورامياً لمحيط السيارة.

وتُعد «AI:TRAIL» النسخة الأحدث من مجموعة سيارات أودي «AI» الإختبارية، وزُوِّدت بأربعة محركات كهربائية، واحد لكل إطار، يعمل كل محرك منها بشكل مستقل بحسب ظروف ووضعيات القيادة، بينما تنتج مجتمعة قوة 429 حصاناً وعزم دوران 1000 نيوتن متر.

وتقول أودي إنّ السيارة قادرة على قطع مسافة 400 إلى 500 كيلومتر على الطرق المعبّدة أو 250 كيلومتراً خارج الطرق بسرعة قصوى 130 كيلومتراً في الساعة، بالشحنة الواحدة للبطارية. لكن أكثر ما يميّز هذه السيارة هو عدم حصولها على مصابيح تقليدية، وبدلاً من ذلك تساعد 5 طائرات درون السيارة على شقّ طريقها من خلال إضاءة «LED» وكاميرات مركبة بالطائرات، ومتصلة لاسلكياً بالسيارة لعرض البيانات وحالة الطريق أمام السائق مباشرة.