دشنت طيران الإمارات اليوم خدمتها اليومية الجديدة بوصول رحلتها “ئي كيه 255” إلى مكسيكو سيتي عبر برشلونة. وتلقت طائرة الإمارات البوينج 777-300ER تحية برشاشات المياه عند هبوطها في الساعة 4:15 عصراً بالتوقيت المحلي على أرض المطار. وسافر على متن الطائرة وفد من طيران الإمارات وعدد من المدعوين من كبار الشخصيات وممثلي وسائل الإعلام.

وقال سالم عبيدالله، نائب رئيس أول العمليات التجارية لمنطقة الأميركتين: “نحن اليوم أمام حدث تاريخي. فقد أصبحت طيران الإمارات توفر تجربة سفر سلسة بين دبي وبرشلونة ومكسيكو سيتي. ونتوقع أن يكون الطلب مرتفعاً على هذه الخدمة وأن تعزز العلاقات التجارية والثقافية والسياحية بين هذه الأسواق”.

وأضاف سالم عبيدالله قائلاً: “تطلب تحقيق هذا الإنجاز الكثير من التخطيط والعمل لفترة طويلة. ونود أن نشكر السلطات وشركاءنا في إسبانيا والمكسيك على دعمهم ونتطلع إلى توفير منتج وخدمة متميّزين للمسافرين”.

وتخدم طيران الإمارات رحلاتها اليومية على الخط الجديد بطائرات البوينج 777-200LR التي توفر 38 مقعداً في درجة رجال الأعمال بتوزيع 2-2-2، و264 مقعداً في الدرجة السياحية. وبينما حافظت مقاعد درجة رجال الأعمال على التصميم والشكل السابقين لمقاعد طيران الإمارات في هذه الدرجة، إلا أن كلا منها جاء أوسع بمقدار بوصتين، ليمنح الراكب مزيداً من الراحة والرحابة.

وتحتوي مقصورة رجال الأعمال على منطقة للتعارف وتبادل الأحاديث بين الركاب، وهي ميزة فريد لبوينج الإمارات 777-200LR. ويقدم “الصالون الجوي المصغر” للركاب وجبات خفيفة وفواكه ومرطبات أثناء الرحلة. وتتميز مقاعد الدرجة السياحية الجديدة على الطائرة بتدرجات هادئة من اللونين الرمادي والأزرق. وتأتي المقاعد ذات التصميم العصري بمساند رأس جلدية قابلة للتعديل رأسياً وأفقياً.

ويستمتع ركاب طيران الإمارات في الدرجتين السياحية ورجال الأعمال بأكثر من 4500 قناة مسموعة ومرئية يوفرها نظام طيران الإمارات الفريد للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice، تعرض نحو 1000 فيلم و200 ساعة تلفزيونية وآلاف الأغاني والمقطوعات الموسيقية. وتوفر الطائرة أيضاً خدمة الإنترنت اللاسلكي Wi-Fi مجاناً والبث التلفزيوني الحي في المقصورتين.

وتوفر طائرة البوينج 777 طاقة شحن تصل إلى 14 طناً من البضائع مع حمولة كاملة من الركاب، ما يفتح مجال الوصول إلى مزيد من الأسواق العالمية أمام الصادرات المكسيكية، مثل الأفوكادو والتوت والمانغو، وقطع غيار السيارات والإمدادات الطبية. وتشغل “الإمارات للشحن الجوي” خدمة إلى مكسيكو سيتي منذ عام 2014، ونقلت في العام الماضي 33 ألف طن من البضائع الصادرة والواردة على هذا الخط.

تعد مكسيكو سيتي أكبر مدينة في المكسيك والأعلى كثافةً سكانية في أميركا الشمالية. كما تعتبر العاصمة المكسيكية واحدة من أهم المراكز الثقافية والمالية في الأميركتين، وتستأثر بنحو ثلث الناتج المحلي الإجمالي المكسيكي. وتقع المدينة في وادي المكسيك على ارتفاع 2240 متراً، وتشتهر بمركزها التاريخي المعروف باسم “زوكالو” Zocalo، وهو مدرج على لائحة اليونسكو لمواقع التراث العالمي الجديرة بالحماية. كما تحظى مكسيكو سيتي بمكانة مهمة كمدينة تجارية وصناعية، خصوصاً في صناعة السيارات والمستلزمات الطبية والصناعات الدوائية.

وتتيح الخدمة الجديدة للعملاء السفر بين المكسيك وإسبانيا ودولة الإمارات العربية المتحدة بسهولة وراحة، ولن يحتاج مواطنو هذه الدول إلى تأشيرات للسفر إلى أي من الدول الثلاث.

وتغادر الرحلة “ئي كيه 255” مطار دبي الدولي في الساعة في الساعة 3:30 فجراً وتصل إلى برشلونة في الساعة 8:00 صباحاً، ثم تغادرها في الساعة 9:30 صباحاً لتصل إلى مكسيكو سيتي في الساعة 4:15 عصراً. أما رحلة العودة “ئي كيه 256″، فتقلع من مكسيكو سيتي في الساعة 7:40 مساءً وتصل إلى برشلونة في الساعة 1:35 من بعد ظهر اليوم التالي، ثم تغادر برشلونة في الساعة 3:15 عصراً لتهبط في دبي في الساعة 00:45، أي بعد منتصف الليل بخمس وأربعين دقيقة، ما يوفر للركاب مواصلة سفرهم بسهولة مع فترات انتظار قصيرة إلى العديد من الوجهات في الهند وجنوب شرق آسيا والشرق الأوسط.