البيان الثاني- تدني غير مسبوق في نسب المشاركة واستمرار الخرق الفاضح للصمت الانتخابي