تعليقاً عما يحكى عن التوجه لتخفيض رواتب موظفي الدولة والقطاع العام والقوى العسكرية والامنية، أوضح وزير الشؤون الاجتماعية ريشارد قيومجيان لـ”العربية.نت” أن لا شيء نهائياً حتى الآن والإجراءات تخضع للنقاش.

واضاف: “ما أؤكده أننا ذاهبون نحو موازنة تقشّفية-إصلاحية، وكما قال الرئيس سعد الحريري هناك “إجراءات موجعة” لا بد منها من أجل تخفيف الهدر”.

وأشار قيومجيان إلى “مزاريب هدر كثيرة نحاول من خلال الموازنة وقفها، لعل أبرزها التهرب الجمركي، ونحن كـ”قوات لبنانية” سبق وتقدّمنا باقتراح قانون حول هذه المسألة”، جازماً “بأن لا “تراخي” هذه المرّة في مسألة وقف الهدر وعصر النفقات”