ذكر بيان للجيش العراقي أن انفجار سيارة ملغومة أدى إلى سقوط قتيل واحد على الأقل وإصابة 16 شخصاً آخرين في بلدة القائم على الحدود مع سوريا اليوم الجمعة.

وذكر مصدر كبير في الشرطة المحلية أن عدد القتلى ثلاثة والمصابين 23. وذكر الجيش والشرطة أن من بين المصابين أربعة من أفراد الأمن.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الانفجار الذي وقع وسط سوق مزدحمة صباح الجمعة.

ووصف الجيش في بيانه الانفجار بأنه هجوم إرهابي.

وأعلن العراق النصر على تنظيم “داعش” في كانون الأول 2017 بعد عامين من القتال. لكن التنظيم المتشدد واصل شن هجمات على قوات الأمن في جميع أنحاء البلاد.

وفي وقت سابق هذا الأسبوع أدى انفجار سيارة ملغومة إلى مقتل شخصين وإصابة ستة في تكريت التي تقع على بعد 150 كيلومترا شمال غربي بغداد.