إنطلق محتجون من ساحة إيليا في صيدا باتجاه شارع رياض الصلح، حيث نظموا وقفة احتجاجية امام عدد من محلات الصيرفة، وسط إجراءات للقوى الأمنية، وأجبروا أصحابها على الإقفال.

وطالب المحتجون الصرافين “باعتماد السعر الرسمي للدولار” متهمين إياهم “بالمساهمة في ارتفاع سعر الدولار مقابل الليرة اللبنانية لتحقيق الأرباح الطائلة”.

المصدر: الوكالة الوطنية