أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش أن بلاده تتواصل مع المعارضة السودانية، والمجلس العسكري بهدف دعم استقرار البلاد وتحقيق الانتقال السياسي المنظم والسلس هناك.
وكتب قرقاش في تغريدة على “تويتر”: “رصيدنا الخيّر ومصداقيتنا وسيلتنا للمساهمة في دعم الانتقال السلمي بما يحفظ الدولة ومؤسساتها في السودان الشقيق”.
وأضاف قرقاش في تغريدة أخرى: “خطوطنا ميسرة في التواصل مع كافة الأطراف ودورنا منظوره وطني وعربي وهدفه دعم الاستقرار والانتقال السياسي المنظم والسلس”.
وسبق أن قال قرقاش إن بلاده تشعر بالقلق إزاء فض القوات الأمنية السودانية الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش في الخرطوم، ووصف العملية بـ”المجزرة في السودان”. وعبر عن دعم الإمارات لإجراء تحقيق بشأنها.
وفي أيار الماضي قال قرقاش إنه من المشروع للدول العربية دعم انتقال منظم ومستقر في السودان، بما يسهم في تحقيق تطلعات الشعب السوداني.