– كشفت شركة سامسونج للإلكترونيات، اليوم، الستار عن أحدث أجهزتها القابلة للطيGalaxy Z Flip ، والذي يتميز يتصميمه الجريء والأنيق إلى جانب الميزات والخصائص المتقدمة التي تم تصميمها بدقة لأولئك الذين ينظرون إلى التكنولوجيا المتطورة كوسيلة للتعبير عن أنفسهم. وتتحدى سامسونج في تصميمها للهاتف الجديد قوانين الفيزياء، حيث تمت هندسة تصميمه باستخدام مادة زجاجية قابلة للطي هي الأولى من نوعها، مع شاشة عرض مقاس 6.7 بوصة والتي تتحول عند طيها إلى جهاز أنيق وصغير الحجم يتناسب بشكل مريح مع راحة يد المستخدم1. ويوفر جهاز Galaxy Z Flip طرقاً جديدة لالتقاط الصور والفيديوهات ومشاركتها والاستمتاع بعرضها ومشاهدتها على نحو مثالي، حيث يأتي مزوداً بوصلات مفصلية مخفية وتقنيات متقدمة مصممة لضمان تجربة استخدام فريدة تتناسب مع تفضيلات كل مستخدم على حدة. كما يدّشن هاتف Galaxy Z Flip بفضل تصميمه المبتكر والأنيق وكاميرته ذات المستوى العالي من المرونة، عقدًا جديدًا من الابتكار في مجال الأجهزة الذكية القابلة للطي.

وقال تيم روه، رئيس ومدير وحدة الاتصالات والأجهزة المتنقلة في شركة سامسونج للإلكترونيات: “ساهم إطلاق هاتف Galaxy Fold في إلهامنا لتطوير ابتكارات جديدة مصممة لإثراء حياة المستخدمين. ويمثل إطلاق جهاز Galaxy Z Flip

خطوة جديدة في إطار جهودنا المبذولة لتطوير فئة الأجهزة الذكية القابلة للطي من خلال توفير تصاميم جديدة وشاشة عرض جديدة والأهم من ذلك، مستوى جديد من تجربة الهاتف المحمول. وبفضل تصميمه الفريد وتجربة الاستخدام الفائقة، يعيد هاتف Galaxy Z Flip تعريف قدرات الأجهزة الذكية وما تقدمه للمستهلكين من ميزات ليتمكنوا من القيام بالمزيد من الأشياء التي يفضلونها.”

إرث متميز من الأجهزة القابلة للطي

بدأت رحلة سامسونج في عالم الأجهزة الذكية القابلة للطي مع هاتف Galaxy Fold، ومع إطلاق هاتف Galaxy Z Flip تدشن الشركة عصراً جديداً من الابتكار في هذه الفئة المتميزة، وبصفته أول جهاز في سلسلة Z، يؤسس هاتف Galaxy Z Flip محفظة جديدة من الأجهزة المبتكرة التي تؤكد من جديد التزام سامسونج بريادة عالم الأجهزة القابلة للطي من خلال الجمع بين أحدث التقنيات وعوامل الشكل والتصميم لخلق تجارب فريدة قابلة للطي لإثراء وتعزيز تجارب المستخدمين في السنوات القادمة.

الأناقة والتكنولوجيا في جهاز واحد

تم تصميم هاتف Galaxy Z Flip الصغير في حجمه والأنيق في شكله ومضمونه للمستخدمين الذين يرون التكنولوجيا كوسيلة للتعبير عن أنفسهم، وذلك بفضل الابتكارات والتقنيات الفريدة التي يأتي معها الهاتف.

• هاتف أنيق ملائم لجيبك – تم تصميم هاتف Galaxy Z Flip القابل الطي بمستوى عالٍ الدقة لتمكين المستخدمين من حمله بسهولة، حيث يمكن للمستخدم طوي الجهاز ليصبح بحجم المحفظة لوضعه بسهولة في الجيب أو الحقيبة، وعند فتح الجهاز، يتضاعف حجم الجهاز تقريباً ليقدم للمستخدم شاشة عرض مذهلة بحجم 6.7 بوصة2. وبفضل لوحة الألوان الأنيقة والزوايا الدائرية الفريدة، من المؤكد أن ينال جهاز Galaxy Z Flip رضا المستخدمين.

• أول شاشة عرض زجاجية قابلة للطي من سامسونج – يأتي هاتف Galaxy Z Flip القابل للطي بشاشة من نوع Infinity Flex مع طبقة زجاجية رقيقة قابلة للطي (UTG) طورتها سامسونج، مما يجعل من شاشة العرض رقيقة ذات تصميم أنيق لم يسبق لها مثيل مع جهاز قابل للطي من قبل. كما يضمن موقع ثقب الكاميرا الموجود في الجزء العلوي من الشاشة أيضاً التخلص من أي عوامل تشويش أو تأثير بنسبة عرض إلى الشاشة تبلغ 21.9: 9 وهي الأولى من نوعها من سامسونج، بحيث يمكنك الاستمتاع بمزيد من المحتوى المفضل لديك مثل العروض والأفلام بنسبة 21: 9.

• وصلات مفصلية جديدة: تعتبر الوصلات المفصلية في هاتف هاتفGalaxy Z Flip بمثابة عمل فني هندسي من المستوى التالي، مدعوم بآلية الحدبة المفصليةCAM المزدوجة – وهي آلية صغيرة ومصممة على نحو متطور لضمان طي الهاتف بشكل سلس ومستقر. وتوفر هذه التقنية المفصلية للمستخدم إمكانية فتح شاشة الهاتف بزوايا مختلفة، على نحو يحاكي شاشة الكمبيوتر المحمول. ويتضمن نظام الوصلات المفصلية المخفية أيضاَ تقنية التنظيفsweeper الجديدة من سامسونج، والتي تستخدم ألياف النايلون المصممة بتقنية التقطيع الجزئي لحماية الهاتف من الشوائب والغبار.

تجربة هاتف قابل للطي من المستوى التالي

تم تصميم هاتف Galaxy Z Flip بما يتناسب مع نمط الحياة العصري أثناء التنقل، حيث يمكن للمستخدمين الآن فعل المزيد، من زوايا متعددة – بدون استخدام اليدين. ولا تشبه هذه التجربة الفريدة القابلة للطي أي تجربة استخدام لهاتف ذكي آخر في السوق اليوم.

• افعل المزيد من الأشياء التي تحب – بدون استخدام اليدين – عندما يفتح المستخدم هاتف Galaxy Z Flip القابل للطي، يمكن أن يظل الجهاز مفتوحاً بزوايا متعددة، مما يتيح للمستخدمين التقاط صور سيلفي تظهر لهم العالم من حولهم إضافة إل الاستمتاع بمحادثات فيديو تعبيرية مع ميزة Google Duo – كل ذلك بدون استخدام اليدين.

• الوضع المرن للجهاز – عملت سامسونح عن كثب مع جوجل لتصميم الوضعية المرنة للجهاز – والتي توفر تجربة استخدام مخصصة لعامل الشكل الأمامي القابل للطي في هاتف Galaxy Z Flip. فعندما يكون الجهاز قائمًا بذاته، تنقسم الشاشة تلقائياً إلى شاشتين مقاس كل منها 4 بوصات ليتمكن المستخدم من عرض الصور أو المحتويات أو مقاطع الفيديو في النصف العلوي من الشاشة بشكل سلس، والتحكم فيها في النصف السفلي. وبات بإمكان المستخدمين الآن مشاهدة فيديوهات YouTube والتنقل بينها بسهولة3 – من خلال تشعيل الفيديوهات في الجزء العلوي والبحث عن مقاطع فيديو أخرى، وقراءة الأوصاف وكتابة التعليقات في الأسفل.

· كاميرا مبتكرة بخصائص ثورية – يتميز تصممي هاتف Galaxy Z Flip الجديد بمرونته وقدرته على الوقوف بذاته، حيث تم تصميمه بدقة لتمكين المستخدمين من التقاط المزيد من الصور فائقة الجودة أثناء التنقل، بدءاً من الصور الجماعية باستخدام المؤقت وصولاً إلى الصور الليلية المشرقة. ويوفر الهاتف للعملاء القدرة على إنشاء محتويات لصفحاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي والاستمتاع بتصوير مقاطع فيديو بنسبة عرض 16:9 والتي تعتبر مثالية لمشاركتها على منصات التواصل الاجتماعي دون الحاجة لاستخدام حامل ثلاثي القوائم، إضافة إلى تصوير مقاطع الفيديو المذهلة بالحركة البطيئة جداً، أو لقطات استثنائية ومشرقة في بيئات الإضاءة المنخفضة باستخدام الوضع الليلي – دون الحاجة لاستخدام الفلاش. كما يمكنهم التقاط صور سيلفي عالية الجودة بيد واحدة، وذلك باستخدام الكاميرا الخلفية عندما يكون الهاتف مطوياً.

· قراءة الإشعارات في كل الوضعيات – سواء كان هاتف Galaxy Z Flip مغلقاً أو واقفاً في وضع مستقيم أو مفتوحاً، فلن يفوت المستخدمون أي رسالة نصية أو مكالمة أو رسالة تذكير. وعند يكون الهاتف في وضع الإغلاق، يمكن للمستخدم أيضاً التحقق من التاريخ والوقت وحالة البطارية في لمحة على شاشة العرض الخارجية4. ومن خلال قراءة الإشعارات في الوقت الفعلي سيتمكن المستخدم من الرد بسهولة على المكالمة دون الحاجة إلى فتح الجهاز أو الرد على الرسائل بمجرد النقر على الإشعار وفتح الجهاز.

· • نافذة التطبيقات المتعددة Multi-Active – يمكن للمستخدمين إنجاز مهام متعددة بشكل سلس في آن واحد من خلال ميزة نافذة التطبيقات المتعددة Multi-Active Window – حيث يمكنهم ببساطة فتح نافذة التطبيقات لسحب وإسقاط التطبيقات التي يريد استخدامها، بما في ذلك قراءة مقال عن أحدث صيحات الموضة في الجزء العلوي، بينما في الوقت نفسه التسوق والبحث عن احتياجاته في الجزء السفلي5.

سيكون توافق الوضع المرن مع موقع YouTube متاحاً في المستقبل القريب مع مكتبة دعم Android

استمرارية التطبيق تعمل مع تطبيقات مختارة. وتشهد التطبيقات المتوافقة نمواً من خلال مطوري الطرف الثالث.

يعمل مع تطبيقات مختارة.

منظومة متكاملة من تطبيقات وخصائص Galaxy

يأتي هاتفGalaxy Z Flip مزوداً بالمنظومة المتكاملة من التطبيقات والخصائص التي اشتهرت بها هواتف Galaxy. ويتميز الهاتف القابل للطي بمستوى عالٍ من الأداء وميزات متقدمة في الكاميرا وشاشة العرض والبطارية ومتسوى الحماية والأمان بالإضافة إلى تطبيقات مثل Samsung Health وخدمة Samsung Pay ومنصة الحماية Samsung Knox وغيرها المزيد6. ويمكن للمستخدمين الاستمتاع بتجربة الكاميرا متعددة الاستخدامات مع ميزة تسجيل فيديوهات بدقة4K ، وميزتي التركيز المباشر وتسجيل الفيديوهات بالحركة البطيئة جداً7. كما يتميز هاتفGalaxy Z Flip بنظام بطارية مزدوج محسَّن الذي يخزن مزيداً من الطاقة دون أن يشغل مساحة أكبر مع ميزتي الشحن السلكي أو اللاسكلي السريع، هذا بالإضافة إلى ميزة مشاركة الطاقة لاسلكياً8Wireless PowerShare ، كما يمكن للمستخدم شحن سماعاتGalaxy Buds أوساعة Galaxy Watch الذكية أو حتى جهاز أخر. وتعمل منصة Samsung Knox على حماية المستخدمين وأجهزتهم من الرقاقة إلى التحديثات البرمجية إضافة إلى تلقى تحديثات حماية شهرية وفصلية. كما يقدم الهاتف للمستخدمين خيارات دفع آمنة من خلال خدمة Samsung Pay إلى جانب مراقبة صحتهم وتتبع مستوى لياقتهم البدنية مع تطبيق Samsung Health إضافة إلى إمكانية الوصول إلى أكثر من 5000 منتج ذكي من سامسونج وشركائها عبر منصة إنترنت الأشياء SmartThings