رأت وزارة الخارجية والمغتربين السورية، في رسالة وجهتها إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن، ان “استمرار دول التحالف غير الشرعي بقيادة الولايات المتحدة، بارتكاب المجازر بحق المدنيين السوريين، وتجاهلها ميثاق الأمم المتحدة، يؤكد ضرورة التصدي لاستخفاف دول هذا التحالف بميثاق المنظمة الدولية”.

أضافت الخارجية السورية ان “طيران هذا التحالف ارتكب أمس مجزرة جديدة بحق المدنيين فى بلدة الكشكية فى ريف محافظة دير الزور الجنوبي الشرقي، ما تسبب باستشهاد 10 مدنيين بينهم 4 أطفال”، مشيرة إلى ان “هذه المجزرة تأتي بعد أقل من يوم واحد على مجزرة قرية الشعفة، والتي راح ضحيتها 11 مدنيا”.

ودعت الخارجية السورية “الدول الأعضاء في هذا التحالف، إلى الانسحاب الفوري منه وتعرية أهداف هذا التحالف الحقيقية”. كما طالبت مجلس الأمن ب”النهوض بمسؤولياته من خلال التحرك الفوري والجاد لوقف هذه الجرائم والاعتداءات والمجازر”.