أعلنت الهند، اليوم الثلاثاء، فرض الإغلاق التام في البلاد في سبيل مواجهة فيروس كورونا المستجد، بحسب ما أفادت وكالة “فرانس برس” للأنباء.

وأمر رئيس الحكومة، ناريندرا مودي، بفرض الإغلاق التام على مجمل أنحاء الهند التي يبلغ عدد سكانها 1,3 مليار نسمة لمدة ثلاثة أسابيع لمكافحة جائحة كورونا.

وقال رئيس الحكومة الهندية في خطاب متلفز: “اعتبارا من منتصف ليل اليوم، ستدخل البلاد بأكملها في حالة عزل. لإنقاذ الهند، لإنقاذ كل مواطن، من أجلكم ومن أجل عائلاتكم”.

وأعلنت الهند فرض حظر للتجوال في عموم البلاد حتى نهاية الشهر الحالي لمنع انتشار وباء كورونا.

(أ ب)

وقال مودي، في بيان الإثنين، إن الحظر سيمتد حتى 31 مارس، ويسري من الساعة السابعة صباحا وحتى التاسعة مساء.

وتأتي هذه الخطوة بعد تسجيل 80 إصابة جديدة بالفيروس يوم السبت.

وستواصل المؤسسات العامة والبلديات في 45 منطقة بأكبر 12 ولاية تقديم خدماتها الرئيسية بالحد الأدنى، خلال فترة حظر التجول.

وحتى اليوم بلغ عدد الإصابات بالفيروس في الهند، 425 إصابة والوفيات 8 حالات.

وحتى ظهر اليوم، أصاب الفيروس أكثر من 386 ألف شخص بالعالم، توفى منهم ما يزيد عن 16 ألفًا، بينما تعافى أكثر من 102 ألف.

وأجبر انتشار الفيروس دولًا عديدة على إغلاق حدودها، تعليق الرحلات الجوية، فرض حظر التجول، تعطيل الدراسة، إلغاء فعاليات عديدة، منع التجمعات العامة، وإغلاق المساجد والكنائس.