ترأس النائب بيار بو عاصي اللجنة الفرعية المنبثقة عن اللجان النيابية المشتركة لدرس اقتراح القانون المتعلق بهدر الغذاء حيث استكمل الجزء الثاني من النقاشات بحضور النواب: فادي علامة، عدنان طرابلسي، ديما جمالي، امين شري، ايدي معلوف، بلال عبد الله، عاصم عراجي وعلي درويش، كافة النقابات وممثلين عن المطاعم والسوبرماركت والمستوردين وكل من يتعاطى في مجال المواد الغذائية وبنك الغذاء والجمعيات ومؤسسات الرعاية الاجتماعية، الى جانب الوزارات المختصة: الصحة، الاقتصاد، الشؤون الاجتماعية والمالية بعدما كان الجزء الاول من البحث دار بين هذه الوزارات.

واكد بو عاصي ان النقاش يتقدم في اللجنة في هذا الموضوع الذي يهم المواطنين خصوصا في ظل الظروف الحالية حيث ان اعداد المحتاجين الى ارتفاع للاسف، واردف: “علينا العمل لنؤمن لهم الغذاء اللازم وهنا لا نتحدث عن فكرة بقايا الطعام لا سمح الله ليس لان الانسان محتاج يعني انه فقد كرامته بل نتحدث عن فائض الغذاء والهدر في الغذاء، وفي لبنان لدينا هدر عالٍ جدا في الغذاء وهذا امر غير مقبول على المستوى الاجتماعي”.

كما شدد بو عاصي على ان تأمين الغذاء للناس المحتاجين امر ضروري وهذا على عاتق الطبقة السياسية والجمعيات الاهلية في لبنان.

كذلك اشار الى ان هذا الغذاء يشكل في الوقت نفسه مشكلة بيئية كبيرة، مضيفاً: “علينا العمل على التوعية والتدريب ومتابعة ومراقبة في اي اطار سوف نذهب اما التحفيز او الردع، لكن الاساس اولا هو الانسان والطبيعة التي هي الحاضن الاساسي للانسان وهذا الاقتراح يتقدم النقاش فيه  ونتمنى اقراره لاحقا في الهيئة العامة”.