احتفالاً بمرور 150 عاماً على تأسيس “مجموعة فرعون”، أقام رئيس “مجموعة فرعون” الوزير السابق ميشال فرعون وأفراد عائلته وشركات المجموعة احتفالاً ضخماً وحاشداً في ساحة النجمة في وسط مدينة بيروت، بحضور رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري ممثلاً بنائب رئيس المجلس الاستاذ ايلي الفرزلي ورئيس مجلس الوزراء الشيخ سعد الحريري ممثلاً بوزير الاتصالات محمد شقير ونائب رئيس الحكومة غسان حاصباني ورئيس الحكومة السابق تمام سلام وممثلي رؤساء الطوائف والنائب عماد واكيم ممثّلاً رئيس حزب القوات اللبنانيّة سمير جعجع وعقيلته النائب ستريدا جعجع ونوّاب ومطارنة وشيوخ وسفراء ورئيس مجلس بلديّة بيروت المهندس جمال عيتاني وأعضاء المجلس البلدي ومخاتير بيروت وممثّلين عن غرف تجارية ونقابية عدة وإعلاميّين، بالإضافة إلى شخصيات اجتماعية واداريي وموظفي شركات مجموعة “فرعون” من لبنان والخارج.

وتمّ اختيار موقع الاحتفال على بعد خطوات قليلة من المنزل الذي ولد فيه المؤسسان ميخائيل وروفائيل فرعون ومن المبنى حيث كان يقع مصرف “فرعون وشيحا”، وذلك لإزاحة الستارة عن مقعد فنّي عام، من تصميم أناستازيا نيستن المتحدرة من جذور لبنانية والتي فازت بمسابقة خُصّصت للمناسبة.

بدأ الاحتفال بالنشيد الوطني اللبناني ثم دخول “علم الاستقلال الأول” الأصلي الذي وقّع عليه ابن العائلة هنري فرعون مع ستة نواب بالشكل الذي اقترحه وقتها وتمّ تبنّيه، تلاه عرض وثائقي يختصر تاريخ العائلة ومسهماتها الكبرى في تاريخ لبنان.

كما حضر المطران جورج بعقوني ممثلاً غبطة البطريرك يوسف العبسي بطريرك الروم الملكيين الكاثوليك الذي القى كلمة في المناسبة مباركاً لمجموعة فرعون في عيدها الـ 150، وللعائلة صاحبة التاريخ العريق في المبادرة في أعمالها الخاصة في لبنان وعلى مدى الشرق ولأفرادها الذين تميزوا بروح التضحية والعطاءات الكبيرة في الخدمة العامة، على صعيد الوطن والإنسان، من دون تفرقة. منوّهاً بصفات الوزير ميشال فرعون بالحكمة والثقة.