في إطار المهام المنوطة بها في حفظ الأمن ومكافحة الإرهاب، أوقفت المديرية العامة لأمن الدولة السوريَين ( ز.  ر.) و (ن. ر. ) في منطقة النبطية وذلك بجرم الانتماء الى تنظيم ارهابي، حيث اعترفا بانضمامهما الى فصيل مجاهدي حوران الارهابي ومشاركتهما بالقتال في صفوفه داخل سوريا، قبل أن يتمكنا من دخول الاراضي اللبنانية خلسةً.بناءً لإشارة القضاء العسكري تمّ تسليمهما الى فرع مخابرات الجنوب في الجيش اللبناني للتّوسع بالتحقيق.