تداول عدد من المواقع الالكترونية معلومات منسوبة الى مصادر مقربة من قصر بعبدا جاء فيها “ان حل الازمة الراهنــــة يكون باستقالة الحكومة”.

ان مكتب الاعلام في رئاسة الجمهورية يؤكد ان هذه المعلومات لا اساس لها من الصحة، لاسيما وان فخامة رئيس الجمهورية اكد اكثر من مرة على دور الحكومة في المرحلة الراهنة وضرورة تفعيلها.

كذلك ينفي مكتب الاعلام ما ورد في وسائل الاعلام عن مداولات تمت خلال لقاء فخامة الرئيس مع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون في نيويورك يوم الاثنين الماضي، لاسيما في ما يتعلق بما نسب الى رئيس الجمهورية عن العلاقة مع دولة رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري.

ان مثل هذه الاخبار وغيرها، تندرج في سياق الشائعات التي تكاثرت في الآونة الاخيرة والتي تكذبها الحقائق الثابتة التي لا يمكن اخفاؤها.