· المركبة النموذجية تعرض اتجاه التصميم المستقبلي للمركبات الكهربائية من هيونداي

· المركبة النموذجية سُمّيت 45 تيمّنًا بإحدى أكثر المركبات شهرة في تاريخ هيونداي: مركبة العام 1974 النموذجية “بوني كوبيه”

· المقصورة تضع تصورًا مبتكرًا لركوب المركبات في ظلّ حقبة التحوّل الكهربائي والقيادة الذاتية

· المركبة النموذجية تستحضر صلات عاطفية بالماضي لإنشاء علامة استهلاكية عصرية لمستقبل التنقل

16 سبتمبر 2019 – كشفت هيونداي النقاب عن مركبة نموذجية كهربائية مبتكرة تُظهر تقدير الشركة لإرثها واهتمامها بالمستقبل. وعرضت الصانعة الكورية المركبة النموذجية الكهربائية 45 EV خلال مشاركتها في معرض فرانكفورت الدولي للسيارات.

وتُنبئ المركبة المبتكرة بحلول حقبة جديدة من تصميم مركبات هيونداي ينصبّ فيها التركيز على التحوّل الكهربائي وتقنيات القيادة الذاتية والتصميم الذكي. ويثير المظهر الخارجي الدراماتيكي للمركبة 45 EV الخيال، كما أنه يستمد الإلهام من المركبة التي شهدت تأسيس روح التصميم الأولى لهيونداي؛ وهي المركبة بوني كوبيه التي كانت العلامة أطلقتها في العام 1974. ويشير اسم المركبة في جانب منه إلى الزوايا البالغة 45 درجة في الأمام والخلف، والتي تشكل صورة ظلية للمركبة على شكل قطعة ألماس، يُنبئ بوضوح باتجاه التصميم للمركبات الكهربائية المستقبلية.

وتتجرّد المركبة النموذجية 45 EV من التعقيد، محتفيًا بالخطوط السلسة والبنية الواضحة التي جاءت بها مركبة الكوبيه النموذجية الأصلية، وتجمع بين الإرث والرؤية مع تطور فلسفة التصميم “الرياضي المؤثر” Sensuous Sportiness من هيونداي.

وبهذه المناسبة، أشار سانغ يوب لي النائب الأول للرئيس ورئيس مركز هيونداي العالمي للتصميم، إلى المركبة النموذجية الجديدة 45 EV بوصفها “أيقونة” لعلامة هيونداي، قائلًا إنها “تكشف بوضوح عن اتجاه هيونداي نحو المستقبل بالاستناد