أعلنت اليوم شركة “بيركشاير هاثاواي سبيشيالتي إنشورانس” (“بي إتش إس آي”) أنّها تقدّم خدمات التأمين ضمن برنامج “ديفينس بيس آكت” (“دي بي إيه”) على أساس عالمي من خلال فريقها للتأمين والمطالبات المخصّص لبرنامج “دي بي إيه” في دبي.

وقال نيراج يادفاندو، رئيس خطوط الأطراف الثالثة لدى “بي إتش إس آي” في الشرق الأوسط، في هذا السياق: “يسرّنا أن نجلب هذه التغطية الملزمة إلى المتعاقدين والشركات التي تعمل في الشرق الأوسط وفي جميع أنحاء العالم. وتحصل تغطيتنا على الدعم من أخصائيّي ’دي بي إيه‘ المتمرّسين من ’بي إتش إس آي‘ الذين يتخذون من دبي مقراً لهم ويتمتّعون بعلاقات متينة مع البائعين الرئيسيّين في مناطق غير مستقرة، ما يضمن تقديم خدمات استثنائية إلى العملاء أين ومتى يحتاجون إلى التغطية”.

ويقدّم تأمين “دي بي إيه” تعويضات عن الإعاقة والحالة الطبية والوفاة للموظفين الحاصلين على التغطية، سواء حدثت الإصابة أو الوفاة خلال دوام العمل أو خارجه أثناء تأدية المهام الوظيفية. وبالإضافة إلى العروض القياسيّة، تستطيع “بي إتش إس آي” أن تقدّم تغطية إضافيّة في مجالات رئيسيّة أخرى مثل الإجلاء الطبي في حال الطوارئ والتكاليف الإضافية للإعادة إلى الوطن، من خلال تكييف مقاربتها لتلبية حاجات العملاء.

ويفرض القانون الفيديرالي الأمريكي الحصول على تأمين “دي بي إيه” للمتعاقدين مع الحكومة الأمريكية، أرباب العمل في القطاع الخاص، والمتعاقدين الذين يعملون خارج الولايات المتحدة الأمريكية في القواعد العسكرية الأمريكية أو بموجب عقد مع الحكومة الأمريكية للأعمال في القطاع العام أو للدفاع الوطني. وتشمل هذه الأعمال تزويد تجهيزات الدفاع، أو أجهزة دعم الحياة، أو المواد، أو الخدمات إلى حلفاء الولايات المتحدة الأمريكية؛ أو تأمين خدمات الرعاية لصالح القوات الأمريكية المسلحة.