أعلنت الإمارات للشحن الجوي عن زيادة عدد رحلاتها الأسبوعية المنتظمة لتغطي 75 وجهة عبر قارات العالم الست، ما يوفر لها إمكانية نقل السلع الأساسية والشحنات الطارئة حول العالم بشكل أسرع، ويتيح للمصدرين والمستوردين نقل بضائعهم في عنابر الشحن على طائرات الناقلة ذات الجسم العريض.

وتشمل أحدث الوجهات التي انضمت إلى شبكة الإمارات للشحن الجوي كلاً من كولومبو وكوناكري وداكار ودكا ودبلن والخرطوم وكوالالمبور وبيرث وكيتو.

كما رفعت الإمارات للشحن الجوي عدد رحلاتها إلى العديد من الوجهات الرئيسة، مثل أمستردام وبكين وبنغالورو وبروكسل وتشيناي وشيكاغو وفرانكفورت وهانوي وجوهانسبرغ ولندن، ما يتيح للشركات المزيد من الخيارات والمرونة عند نقل شحناتهم إلى العملاء والاستفادة من سعة الشحن الإضافية لنقل الشحنات العاجلة والضرورية.

وبالإضافة إلى رحلات الشحن المنتظمة، تسيّر الإمارات للشحن الجوي رحلات تشارتر استجابة لطلب العملاء.

وتلعب الإمارات للشحن الجوي منذ مارس (آذار) 2020، دوراً بارزاً على مستوى العالم، حيث نقلت مستلزمات طبية ضرورية بشكل عاجل، بما في ذلك معدات حماية شخصية مثل أقنعة الوجه والقفازات والأدوية ومعدات الرعاية الصحية، والإلكترونيات مثل أجهزة الكمبيوتر المحمولة والهواتف المحمولة، خصوصاً بعد تحول مزيد من الناس إلى العمل والتعلّم عن بعد عبر الإنترنت، والمواد الغذائية بما في ذلك الفاكهة والخضار والأسماك واللحوم. كما شغلت الناقلة ما يزيد على 2500 رحلة خلال شهر أبريل (نيسان). وتسيّر حالياً أكثر من 100 رحلة شحن يومياً من مركزها الرئيس في دبي.