يخزن الكثير منا بانتظام معلومات قيمة على هواتفنا الذكية بما في ذلك كلمات المرور وغيرها من البيانات المهمة، وعلى الرغم من أن ذلك يمكننا من الاستمتاع بمزيد من الراحة، إلا أنه يجعل أجهزتنا المحمولة أيضاً هدفاً مستمراً للعديد من الجهات التي ربما تقوم بهجمات إلكترونية خبيثة.

نريد أن يستمتع المستخدمون بتقنياتنا وابتكاراتنا دون قلق، ولهذا السبب تأتي أجهزة Galaxy مع مجموعة واسعة من الحلول الأمان الرائدة على مستوى القطاع لحماية البيانات الشخصية. تقوم Samsung Knox بحماية البيانات وعزلها وتأمينها من رقاقة الأجهزة، بينما توفر خاصية أمان شبكة Wi-Fi بيئة آمنة لتصفح الإنترنت عبر شبكة الاتصالات اللاسلكية العامة. وفي حالة الفقدان أو السرقة ، تتيح خدمة Find My Mobile للمستخدمين تحديد موقع الهاتف الذكي عن بُعد، وكذلك النسخ الاحتياطي للبيانات المخزنة على الجهاز وحمايتها.

وواصلنا في هواتف Galaxy S20، البناء على هذا الأساس الأمني ​​المتين. وفي قلب نظام الحماية المحسن يأتي المعالج الآمن، الذي تم تصميمه لضمان تحصين بياناتك ضد هجمات الأجهزة المتقدمة.

مستوى أمان محسّن للأجهزة 

تماماً مثل الطريقة التي يستخدم بها صانع الأقفال أدوات معينة في محاولة فتح باب مغلق، يمكن للجهات الفاعلة الخبيثة التلاعب بالمكونات (الهجمات الجسدية)، أو إثارة أخطاء الأجهزة (هجمات الأعطال)، أو تحليل الحرارة والانبعاثات الكهرومغناطيسية (هجمات القنوات الجانبية) لخرق أمان الهاتف الذكي.و يمكن أن تحدث هذه الهجمات، المعروفة أيضاً باسم هجمات الأجهزة، فقط إذا تمكن المخترق من الحصول على الجهاز بشكل ملموس.

ويعتبر المعالج الآمن لجهاز Galaxy S20 هو الحل لذي طورته سامسونج لمواجهة هجمات الأجهزة. ويعتبر هذا المعالج عبارة عن شريحة مادية توفر مساحة منعزلة لحماية البيانات السرية في الجهاز. وبالإضافة إلى عمليات الدمج المستمرة وتشفير البيانات السرية، يستخدم المعالج درعاً مادياً للحماية من الهجمات المادية. ويمكن للمعالج أيضاً الكشف عن تغيرات الجهد أو درجة الحرارة غير الصالحة وهو مجهز بخوارزميات الأمان لإحباط هجمات القناة الجانبية.

مستوى إضافي من الحماية لبياناتك

يحمي المعالج الآمن مجموعة واسعة من البيانات القيمة على هاتفك الذكي، بدءًا من شاشة القفل. ويضمن أن رقم التعريف الشخصي أو النمط أو كلمة المرور الخاصة بقفل الشاشة غير عرضة للتخمينات من خلال جعل من المستحيل تقريباً على المهاجمين إعادة تعيين عداد الأخطاء، الذي يراقب عدد محاولات إلغاء القفل الفاشلة.

بالإضافة إلى بيانات شاشة القفل، يمكن للمعالج الآمن أيضاً معالجة المفاتيح الخاصة بتقنية بلوك تشين، والتي تشبه كلمات المرور المصرفية لمحافظ العملات المشفرة. ويدعم العالج أيضاً تقنية Strongbox Keymaster، مما يعني أنه يوفر حماية الأجهزة للمفاتيح الخاصة أو البيانات الحساسة في تطبيقات الطرف الثالث.

وكجزء من نظام الأمان متعدد المستويات الخاص بمنصة Samsung Knox، يحافظ المعالج الآمن على حماية بياناتك أثناء التنقل، كما يتيح أيضاً تجارب هاتف محمول أكثر أماناً وراحة في المستقبل.

لمزيد من المعلومات حول Galaxy S20، يرجى زيارة www.samsungmobilepress.com أو news.samsung.com/galaxy أو www.samsung.com/galaxy-s20.

* قد تختلف التفاصيل حسب السوق.

 [عنوان الصورة1-4] كيف يحمي المعالج الآمن لجهاز Galaxy S20 بياناتك

[نص الصورة 1-4]

• [صورة 1] تم تثبيت آليات دفاع مختلفة في المعالج الآمن لمنع هجمات الأجهزة:

• [صورة2] الهجمات المادية

  • يوفر الحماية ضد الهجمات المادية مع الدرع المادي بالإضافة إلى تشفير وتجميع البيانات بشكل مستمر.

• [صورة3] هجمات الأعطال

  • يكتشف تغيرات الجهد أو درجة الحرارة غير الصالحة للحماية من هجمات الأعطال.

• [صورة4] هجمات القناة الجانبية

  • يمنع هجمات القنوات الجانبية باستخدام خوارزميات الأمان.