نظمت جمعية شباب المشاريع في الشمال محاضرة بعنوان ” كشف زيف الملحدين بالأدلة والبراهين” في قاعة المشاريع الكبرى في طرابلس ألقاها الشيخ طارق داهود بحضور نائب رئيس جمعية شباب المشاريع مازن الظنط وعدد من المشايخ والمهتمين وحشد كبير من طلاب الثانويات والمهنيات والجامعات.
البداية كانت مع تلاوة مباركة من القرآن الكريم ثم استهل الشيخ داهود محاضرته وقسمها إلى مجموعة نقاط:
-التعريف بأقسام الحكم العقلي: الجائز والواجب والمستحيل.
-الدليل الإجمالي على وجود الله عزّ وجل، فكل فعل حصل لا بدّ له من فاعل وأن هذا العالَم بما يحويه من عجائب وغرائب سمّي عالَما لأنه علامة على وجود الله.
-الإشارة إلى عدد من المشاهدات من هذا العالَم تدل على وجود الله. وذكر عددًا من الاكتشافات الحديثة التي وردت في القرآن الكريم.
-رد شُبَهِ الملحدين كقولهم “لا نؤمن إلا بما تراه أعيننا” وقولهم “إن الطبيعة هي التي أوجدت نفسها وإن الكون خلق نفسه بنفسه” وهذا يخالف العقل السليم.
وختم الشيخ داهود بالدعاء بالثبات على الحق ونصرته بالحجة والبيان.