استقبل رئيس حزب الحوار الوطني النائب فؤاد مخزومي في بيت البحر، بحضور المستشارة السياسية الدكتورة كارول زوين، السفير الروسي ألكسندر زاسبكين. وبحث معه الأوضاع في لبنان والمنطقة.

إثر اللقاء، شدد مخزومي على أهمية تعزيز العلاقات بين لبنان وروسيا، مثنياً على اهتمام روسيا باستقرار لبنان، لافتاً إلى أن البلد بحاجة إلى كل دعم ومؤازرة من الخارج خصوصاً من الدول الكبرى ومن الدول المؤثرة في المنطقة، فلبنان الذي يعاني اقتصادياً يحتاج إلى الدعم لتطبيق الإصلاحات من أجل استعادة الأموال المنهوبة ومكافحة الفساد. ودعا موسكو إلى مساعدة لبنان لمنع التهريب وإغلاق المعابر الحدودية غير الشرعية مع سوريا.

ولفت مخزومي إلى ضرورة تحييد لبنان عن الصراعات والأحلاف القائمة في المنطقة، إذ لا يمكن لبلدنا أن يكون في وسط النزاعات بينما يتخبط داخلياً في أزماته الاقتصادية والمالية والمعيشية التي سببتها الطبقة الفاسدة، مشيراً إلى أن لبنان بأمس الحاجة لدعم الأسرة الدولية. 

كذلك شدد مخزومي على أهمية تعزيز التعاون الاقتصادي مع روسيا، والاستفادة من الخبرات الروسية خصوصاً في مجالات التكنولوجيا والصناعات الخفيفة لإقامة تعاون فعال من شأنه النهوض بالقطاع الصناعي اللبناني.