استقبل رئيس حزب الحوار الوطني النائب فؤاد مخزومي وعقيلته السيدة مي، في بيت البحر، رئيس الجامعة اللبنانية الأميركية (LAU) الدكتور جوزف جبرا يرافقه مساعد نائب الرئيس للتنمية في الشرق الأوسط وأوروبا في الجامعة السيد نسيب نصر.

إثر اللقاء، قال مخزومي إن الزيارة هي لتوديع الرئيس جبرا المشكور على كل ما قدمّه للجامعة وللبنان وشبابه، لافتاً إلى أن وطننا بحاجة إلى مثل هكذا أشخاص يضعون مستقبل أولادنا وأجيالنا نصب أعينهم.

وتطرق الحديث إلى “مركز فؤاد مخزومي للابتكار” الذي تم افتتاحه العام الماضي في الجامعة اللبنانية الأميركية، فأكد مخزومي أن هدف المركز الأساسي هو إحداث تغيير جذري في المناهج المعتمدة في العديد من المواد لإضافة آخر الابتكارات التكنولوجية. ولفت إلى الشراكة التي تمت مؤخراً بين المركز و”كامبريدج إنتربرايز”، وهي الذراع التجارية لجامعة كامبريدج، مشدداً على أهمية هكذا مبادرات في النهوض بالقطاع التعليمي وتطويره ليتماشى مع متطلبات العصر، ومعتبراً ان المركز سيكون القوة الدافعة باتجاه مستقبل مشرق لأولادنا وأحفادنا بإذن الله.

وتجدر الإشارة إلى أن “مركز فؤاد مخزومي للابتكار” يهتم بثقافة الإبداع على مستويات مختلفة، ودعم التغيير نحو المستقبل وخصوصاً تطوير و”تثوير” وسائل إيصال العلوم والثقافة إلى الطلاب والمتلقّين. كما يشكل مقراً أو موئلاً للاطلاع على أحدث التقنيات العلمية والتفاعل معها وصولاً إلى تعزيز الاكتشافات العلمية والبحثية.