استقبل مدير عام الدفاع المدني العميد ريمون خطّار في مكتبه صباح اليوم ملحق الأمن الداخلي لدى السفارة الفرنسية السيّد Fabrice GROSSIR الذي عيّن حديثاً في زيارة تعارف جرى التطرّق خلالها إلى كافة أوضاع المديرية العامة للدفاع المدني وما تمّ إنجازه من مشاريع ساهمت في نهضة هذه المديرية العامة في السنوات الأخيرة.

وضمن إطار استكمال تطبيق اتفاقية التعاون المعقودة بين الدولتين الفرنسية واللبنانية تم توقيع اتفاق يتضمن تقديم عتاد خاص للتدريب على كيفية إخماد الحرائق، على أن تكون هذه الخطوة الأولى للتعاون في المرحلة القادمة.

وفي ختام الزيارة تمّ توزيع الإفادات على العناصر الذين أنهوا دورة تدريبية تحت إشراف المدربين الفرنسيين Thierry Chauveau و Alain Grimani في مجال التعامل مع المواد الخطرة عند حدوث أي عمل إرهابي.

وقد وجّه العميد خطار كلمة إلى المتدربين أكدّ فيها على “ضرورة نقل المعلومات التي حصلوا عليها خلال التدريبات إلى زملائهم في المراكز لأنه كما يقال في المدرسة الحربية أنه لا مجال للدرس اثناء القتال كذلك الأمر بالنسبة لعناصر الدفاع المدني إذ لا مجال للتعلم خلال تنفيذ المهمات بل يجب أن يحصّن العناصر أنفسهم بالمعرفة قبل التوجّه لتنفيذ أية مهمة”.

كما منح اثنين من العناصر إفادة مدرب نظير تفوقهما خلال الدورة التدريبية فاستحقا التميّز. وختم العميد خطار بالقول أنه ” عند كل دورة تدريبية سيتم اختيار من سيتميز عن الآخرين ليساهم بتدريب زملائه فتعمّ الفائدة على الجميع”.