زارت رئيسة الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية  كلودين عون روكز ترافقها مسؤولة الإعلام في الهيئة ميشلين مسعد والمنسقة من قبل الهيئة مع جمعية بيروت ماراثون ريتا قزّي حيث كانت في إستقبالهن رئيسة جمعية بيروت ماراثون مي الخليل ونائب الرئيس أمين عام اللجنة الأولمبية العميد المتقاعد حسان رستم وأمين السر المستشار الإعلامي حسان محيي الدين والمدير التنفيذي للجمعية بيتر مرقّدي ومدير التواصل مع المؤسسات المحلية والخارجية عبد الله عبد النور والمسؤولة الإدارية ريما نعمة .

وقد رحّبت الخليل برئيسة الهيئة الوطنية والوفد المرافق وعبّرت عن سعادتها بوجود علاقات الشراكة والتعاون بين الهيئة وبيروت ماراثون منوّهة بالجهود التي تقوم بها الهيئة  في إطار وضع السياسات وإتخاذ المبادرات الهادفة لتعزيز واقع المرأة اللبنانية ودائماً بقيادة حكيمة من عون روكز وأكّدت على أهمية مشاركة الهيئة الوطنية في الحدث الماراثوني لهذا العام وكما في الأعوام الماضية .

بعدها قدّم عبد النور شرحاً لعرض وثائقي عن سباق بلوم بنك بيروت ماراثون العام الماضي  وعن آخر التحضيرات لسباق بلوم بنك بيروت ماراثون لعام 2019  وشدّد على إلتزام جمعية بيروت ماراثون بالمعايير والشروط البيئية وبالتعاون مع عدد من الجمعيات المهتمة على هذا الصعيد .

وفي مداخلة من قبل عون روكز أثنت على المنحى الإيجابي الذي يأخذه سباق ماراثون بيروت على الصعيدين الإجتماعي والوطني  وخصوصاً على الصعيد البيئي حيث تتوسّع نشاطاته ومبادراته لتأخذ التوعية البيئية حيزاً مهما منها في مجال إعادة التدوير وعدم هدر المياه والحد من إستهلاك البلاستيك .

كما أكّدت على إستمرار التعاون بين الهيئة الوطنية لشؤون المرأة وجمعية بيروت ماراثون بما يخدم قضايا المرأة والإنسان في لبنان .

وفي الختام قدّمت الخليل لضيفتها عون روكز نسخة من التقرير السنوي لعام 2018 والذي تصدره جمعية بيروت ماراثون ويتضمّن كافة المعلومات عن عمل الجمعية والنشاطات التي تقوم بها